منتدى لطلاب الصف التاسع مدرسة معضمية الشام الرابعة ح2 مادة اللغة العربية للنقاش و تبادل الآراء و المعلومات


    النسران

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 47
    تاريخ التسجيل : 12/09/2009

    النسران

    مُساهمة  Admin في الإثنين يناير 25, 2010 2:05 am

    كان هناك نسران متشابهان تماماً ... حتى أنك عندما تراهما معاً ... قد تظن أنك تشاهد نسراً و صورته المنعكسة ...
    منحهما الله القدرات نفسها ... نفس الجناحين القويين .. نفس العيون الحادة ... نفس الريش الخفيف الانسيابي
    تعلما الطيران معاً ... بنفس الأسلوب ...
    و بينما هما في السماء ... يحلقان معاً على مستوى واحد بدأ الخمول يدب في أحدهما فاكتفى بفرد جناحيه معتمداً على قوة الهواء ... بينما استمر الثاني ... يخفق بجناحيه بقوة
    و كلما خفق بهما اعتلى ... و مع مرور الوقت كان يسمو و يسمو و كان ينادي الآخر أن يعمل و يجتهد ليعلو ... لكن النسر الآخر ... كان يجد في نصائحه و كلماته له إهانة ... أخذ يقارن نفسه به ، و يتحدث مع نفسه حديثا ذاتيا سلبيا ،
    قال : منذ صغري و هم يفضلونه ... منذ صغري و الحياة كئيبة في وجهي ... الأمورميسرة له و النجاح مكتوب له كلهم يحبونه و يدعمونه ... ألا تلاحظون حتى الهواء يدفعه أعلى مني ...
    أنا محبط ... أنا مكتئب ... يا ترى متى ستأتي الظروف و الفرص و الحظ معي؟؟ََ أريد أن أكون أفضل منه ، و أخذ يراقب النسر الآخر ... و انشغل بذلك التفكير السلبي و المراقبة عن الخفقان بجناحيه ...
    و كل مرة يخفق النسر بجناحيه يعلو و يعلو ... و صاحبنا يراقب ، ويقارن و يفكر في حل ... لعله ينجح ... عندها قرر أن يسقطه ... فهي الطريقة الوحيدة لإيقاف تقدمه الدائم ونجاحه ...
    فكـّر .. ما الطريقة المثلى لإسقاطه ؟؟ أرميه بحجر !! هذا يعني نزولي للأرض ثم صعودي ... ستكون حينها المسافة أكبر و أكبر ... هل أشغله بكلام سلبي ؟؟ إنه لا يتوقف ليسمعني ... و فجأة لمعت الفكرة في ذهن صاحبنا النسر الطامح للنجاح و السمو !!! قرر أنّ أفضل طريقة لإسقاطه هي ...
    أن ينزع من ريش جناحيه و يرمي النسر الآخر لإسقاطه ... و بسرعة بدأ في التنفيذ ... ينزع من ريش جناحيه و يرمي النسر الآخر الذي كان في عجب منه ... و النسر الآخر ... مع كل علامات الدهشة استمر يخفق و يخفق بجناحيه و يعلو ... بينما صاحبنا في لحظة وجد أن لا ريش لديه ... حينها سقط سقوطاً سريعاً و ارتطم بالأرض ... و مع سقوطه كان يردد عبارة وحيدة : ألم أقل لكم إن الظروف دوماً ضدي ؟ !!!!!
    و أنت هل ستكون النسر المحلق بهمة دون تعب أو تردد ؟
    أم ستكون الذي يرمي بالحجج على الآخرين ، و يمضي الوقت في التحسر
    على الحظ ّ ؟
    اختر لنفسك ما يعزّها و يضعها في مراتب النجوم
    يقو ل المتنبي :
    إذا غامرت في شرف مروم فلا تقنع بما دون النجوم

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 23, 2017 6:37 am